السيسي: الجيش والشرطة على قلب رجل واحد في مواجهة الإرهاب

السيسي: الجيش والشرطة على قلب رجل واحد في مواجهة الإرهاب

أكد الفريق أول عبد الفتاح السيسي -النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة- أن القوات المسلحة جزء أصيل من شعب مصر، مشيرا إلى أن رجالها يؤدون دورهم الوطني في دعم وحماية الثورة بكل التفاني والإخلاص.

وأضاف السيسي -خلال لقائه اليوم (السبت) بقادة وضباط وضباط صف وجنود القوات البحرية والمنطقة الشمالية العسكرية- أن القوات المسلحة ستظل دائما رمز الوطنية المصرية، وستبقى دائما درعا وسيفا لهذا الشعب العظيم الذي لم يبخل عن دعم قواته المسلحة.

وهنأ رجال القوات المسلحة بحلول عيد الأضحى المبارك، والذي يتواكب مع احتفالات الذكرى الأربعين لنصر أكتوبر المجيد، الذي حققته القوات المسلحة بتضحيات وبطولات أبنائها، وقدم تحية إجلال لرجال القوات المسلحة الذين ضحوا بأرواحهم من أجل مصر وشعبها.

وأشاد بجهود القادة والضباط والصف والجنود في تحمل مسئولية العبور بالبلاد إلى بر الأمان، رغم الضغوط الكثيرة التي تعرضوا لها، وأعرب عن اعتزازه بعطاء رجال القوات المسلحة للوطن ودورهم في الحفاظ على أمنه وسلامته واستقراره وصون مقدساته، وأنه على ثقة من أنهم مواصلون الجهد والعطاء بكل البذل والفداء والتمسك والصلابة للحفاظ على أمن الوطن.

وأشار إلى ضرورة مواصلة القوات المسلحة القيام بدورها الوطني في الفترة القادمة، من خلال تأمين عملية الاستفتاء على الدستور والانتخابات البرلمانية وانتخاب رئيس للجمهورية.

وأكد ضرورة الالتزام بالانضباط وضبط النفس للحفاظ على كيان القوات المسلحة وأمن واستقرار الوطن، مشيرا إلى أن العسكرية المصرية ستظل قدوة لجميع أفراد المجتمع في الانضباط والتفاني في أداء المهام والواجبات الوطنية.

وطالب الفريق أول السيسي القادة والضباط على جميع المستويات بضرورة التواصل مع المرئوسين وعقد لقاءات دورية معهم للتعرف على مشكلاتهم، وتوفير كل الإمكانيات للارتقاء بمستوى الفرد المقاتل معيشيا وإداريا واجتماعيا والحرص على رفع معدلات الكفاءة القتالية للفرد المقاتل.

وتابع: “الجيش والشرطة على قلب رجل واحد في مواجهة الإرهاب وكل من يسعى لخلق المشكلات وإثارة الفتن بين أبناء الوطن الواحد”، موضحا أن مؤسسات الدولة يجب أن تكون متماسكة وصلبة حتى يتحقق الاستقرار والتقدم، وشدد على أن مصر لن تبنى إلا بسواعد المصريين الشرفاء وبمشاركة أبنائها من رجال القوات المسلحة البواسل.

وأدار السيسي حوارا مع رجال القوات المسلحة تناول خلاله كل ما يدور من أحداث ومتغيرات، وتأثيرها على أمن مصر القومي، وطالبهم بالمحافظة على الانضباط العسكري والاستفادة من خبرات وتجارب قادتهم وتطوير ما يملكون من الأسلحة والمعدات، لتظل القوات المسلحة صمام القوة والأمان لشعب مصر.

وكرم السيسي المتميزين من رجال القوات البحرية والمنطقة الشمالية العسكرية لما يبذلونه من جهد للدفاع عن أمن الوطن وسلامة أراضيه.

حضر اللقاء الفريق صدقي صبحي -رئيس أركان حرب القوات المسلحة- وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد