قبيلة بنى هلال: شيخ الأزهر استمع إلينا ونلتزم بقرارات لجنة المصالحة

قبيلة بنى هلال: شيخ الأزهر استمع إلينا ونلتزم بقرارات لجنة المصالحة

أ ش أ

التقى فضيلة الإمام الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر اليوم السبت، بقيادات قبيلة بنى هلال وهى أحد أطراف النزاع فى أحداث الاشتباكات الدموية القبلية التى شهدتها أسوان الأسبوع الماضى بين قبيلتى بنى هلال والدابودية، وراح ضحيتها 26 شخصا حتى الآن.

وقال أحمد السيد أحد قيادات قبيلة بنى هلال، إن شيخ الأزهر استمع إلى تصورات قبيلة بنى هلال فى إطار التهدئة والالتزام الكامل بنزع فتيل الأزمة مع قبيلة الدابودية، مؤكدا التزام قبيلته بما تراه لجنة المصالحة المشكلة بتوجيهات المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء.

وأضاف “أن النوايا معقودة لدينا على الصلح وترك الفرصة تماما للجنة المصالحة، لإقرار حقوق كل طرف وإعطاء كل ذى حق حقه خاصة أولياء الدم، وإن قبيلة بنى هلال حريصة على عودة الحياة إلى طبيعتها داخل أسوان، إلا إذا حدثت أى خروقات من الطرف الآخر”.

وأشاد بجهود شيخ الأزهر عقب توجهه إلى أسوان اليوم، وقال إن زيارة شيخ الأزهر إلى أسوان لها عامل كبير فى تهدئة خواطر أبناء بنى هلال وإنهاء الفتنة ومسلسل الدم.

ويعقد حاليا شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، اجتماعا مع قبيلة الدابودية من أجل الاستماع إليهم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله