جنش يعود بعد المصالحة

جنش  يعود بعد المصالحة

أعلن نادي الزمالك انتهاء أزمة محمود عبد الرحيم “جنش” حارس الفريق المنقطع عن حضور التدريبات منذ 10 أيام.

وكان جنش غادر معسكر فريقه قبل مباراة وادي دجلة، اثر خروجه من التشكيل الأساسي، وذلك اعتراضا على عدم اعتماد سياسة تناوب الحراس في المباريات.

وتدرب اللاعب في ناديه السابق الأوليمبي السكندري، فيما قدم الزمالك شكوى ضده في اتحاد الكرة، وعاقبه بغرامة مالية كبيرة لم يتم الإعلان عنها.

وكان

الحارس عقد مساء السبت، جلسة مع مرتضى منصور رئيس النادي وأحمد مرتضى عضو مجلس إدارة النادي في حضور إسماعيل يوسف مدير الكرة، وذلك لإنهاء الأزمة.

وشرح اللاعب موقفه لمسئولي النادي، وأكد أنه تعرض للظلم بالاستبعاد من التشكيل الأساسي للفريق في مباراة وادي دجلة، وهو الأمر الذي دفعه لمغادرة المعسكر.

وتقدم الحارس باعتذار للجهاز الفني ومجلس الإدارة، لتنتهي الأزمة ويكتفي النادي بالعقوبة المادية الموقعة على اللاعب، بحسب أحمد مرتضى منصور.

ومن المقرر أن يحضر جنش تدريب الفريق الأحد بصورة طبيعية.

وكان محمد حلمي مدرب الفريق أجرى اتصالا هاتفيا باللاعب عقب توليه المهمة مؤخرا لإنهاء الأزمة.

من جهته قال الحارس إنه حرص على عقد الجلسة برفقة وكيل أعماله لإنهاء أزمته مع الإدارة والجهاز الفني، مشيراً إلى أنه قال لرئيس الزمالك أنه تعرض للظلم بالاستبعاد من التشكيل الأساسي للفريق في مباراة وادي دجلة، وهو الأمر الذي دفعه لمغادرة المعسكر.

وشدد جنش على أنه أخطأ بمغادرة المعسكر ولكنه كان غاضبا بسبب استبعاده من المشاركة في المباراة بالرغم  من حصوله على وعد مسبق من الجهاز الفني باللعب مباراتين متتاليتين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله